الأحزاب في مصر

تعود البداية الحقيقية لنشأة الأحزاب المصرية لعام 1907 حين تم إنشاء الحزب الوطني على يد الزعيم المصري مصطفى كامل والذي كان دافعا إلى نشأة أحزاب أخرى جاءت لتشاركه في قضية التحرير الوطني مثل حزب الأمة والذي أسسه أحمد لطفي السيد .

ثم ظهر حزب الوفد كحركة شعبية في بادئ الأمر كانت تهدف إلى تأييد المجموعة المصرية التي تم اختيارها كممثلين عن الشعب المصري للتفاوض مع المحتل من أجل تحقيق الجلاء.

ثم توالى بعد ذلك تكوين عشرات الأحزاب الصغيرة والتي جاء معظمها كانشقاقات عن أحزاب رئيسية ولم يكن يعدو أغلب هذه الأحزاب عن كونه صحيفة ورئيس حزب ، ومن هذه الأحزاب حزب الإصلاح الذي أسسه الشيخ علي يوسف وأصدر جريدة المؤيد، وحزب النبلاء والحزب الدستوري وحزبي الوطني الحر والحزب المصري كما كان هناك أحزاب الكتلة السعدية والأحرار الدستوريين وغيرها من الأحزاب المنشقة عن حزب الوفد.

ثم جاءت مرحلة جديدة من الحياة الحزبية في مصر كانت بمثابة عملية تذويب وفك الارتباط بين هذه الأحزاب التي تحولت جميعها إلى تنظيم واحد بعد قيام ثورة يوليو وإصدار قرار حل الأحزاب في 16 يناير عام 1953 والتي كانت ترى الثورة أنها سبب مباشر في بقاء الاحتلال وأن أغلبها كان يوصف بالعميل للاحتلال أو بالمولاة للقصر.

ثم جاءت المرحلة الحالية من تاريخ الحركة الحزبية في مصر وهي المرحلة التي نعيش أحداثها وتطوراتها والتي توصف بمرحلة العودة إلى التعددية حيث حاول الرئيس الراحل أنور السادات أن يتحول من سياسة الحزب الواحد إلى الانفتاح السياسي والتعدد الحزبي.

ففي أغسطس عام 1974 أصدر الرئيس السادات ورقة تطوير الاتحاد الاشتراكي والتي دعا فيها إلى إعادة النظر في تنظيمه وهدفه وفي يوليو عقد المؤتمر القومي العام الثالث للاتحاد الاشتراكي وخلص إلى رفض التعدد الحزبي ووافق على تعدد الاتجاهات داخل الحزب الواحد فيما أطلق عليه بعد ذلك اسم المنابر والتي وصل عددها إلى 40 منبرا.

وفي مارس عام 1976 تمت الموافقة على تأسيس ثلاثة منابر تمثل اليمين الأحرار الاشتراكيين واليسار التجمع الوطني الوحدوي والوسط وهو تنظيم مصر العربي الاشتراكي، ثم صدر قرار في نوفمبر 1976 بتحويل هذه المنابر إلى أحزاب سياسية، وفي يونيو 1977 صدر قانون تنظيم الأحزاب والذي يقضي بالتحول إلى النظام التعددي مع عدم إلغاء الاتحاد الاشتراكي الذي أعطيت له الكثير من الصلاحيات ومنها حق الموافقة على تأسيس الأحزاب الجديدة عبر المادة السابعة من قانون الأحزاب فيما قبل تعديل 1981، ثم اتبع الرئيس السادات هذه الخطوات بتأسيس حزب جديد أطلق عليه الحزب الوطني الديمقراطي ودعا من خلاله أعضاء حزب مصر الاشتراكي إلى الانضمام إليه و توليه رئاسته .

كما أجرى الرئيس أنور السادات في عام 1981 وقبل وفاته بإجراء تعديل في قانون الأحزاب يسمح للجنة شئون الأحزاب والتي تأسست بموجب القانون 40 لعام 1977 ويتولى رئاستها رئيس مجلس الشورى ويدخل في عضويتها وزراء الداخلية والعدل وشئون مجلسي الشعب والشورى وثلاثة من القضاة السابقين سمح لها بحق الموافقة على طلبات تأسيس أحزاب جديدة دون غيرها.

ويشترط لتكوين أي حزب توفر شرط التميز الذي يعني ضرورة أن يتضمن برنامج الحزب المتقدم ما يختلف عما تتضمنه برامج الأحزاب الموجودة وتلتزم في مبادئها وأهدافها وبرامجها وسياساتها مع مبادئ الشريعة الإسلامية ومبادئ ثورتي يوليو 52 ومايو 1971 ومقتضيات الحفاظ على النظام الاشتراكي والديمقراطي والمكاسب الاشتراكية ويحظر إقامة أحزاب على أسس طبقية أو دينية أو على إعادة الحياة للأحزاب السياسية التي تعرضت للحل عام 1952.

وقبل ثورة 25 يناير كان يوجد في مصر 24 حزبا سياسيا قانونيا إلا أن العديد منها لا يتعدى مقرا وجريدة (إن وجد)، وذلك بسبب غياب الديمقراطية الحقيقية في مصر. إلا أنه بعد الثورة أعلنت عدة جهات تأسيسها لأحزاب سياسية جديدة، وتم تأسيس حزب واحد حتى الآن، ليصبح عدد الأحزاب في مصر حتى الآن 25 حزبا، ومن المتوقع زيادتها بشكل مطرد خلال الأيام القادمة.

أحزاب قانونية قبل ثورة 25 يناير 2011

1 ـ حزب مصر العربي الاشتراكي : تأسس عام 1976، ورئيسه الحالي وحيد فخري الأقصري، وتم إعلانه مجددًا في 27/9/1992 وهدفه هو الحفاظ علي منجزات ثورة 23 يوليو وأهمها الالتزام بالدستور، ويأخذ الحزب بمبادئ الاشتراكية التي تنادي بالعدل والمساواة بين الجميع.

2 ـ حزب الأحرار الاشتراكيين : رئيسه الحالي حلمي سالم، تأسس عام 1976 كمنبر سياسي، ثم تحول إلي حزب سياسي باسم حزب الأحرار الاشتراكيين عام 1977 كواحد من ثلاث أحزاب مصرية بعد عودة الحياة الحزبية (حزب التجمع ” يسار ” – حزب مصر ” وسط ” – حزب الاحرار ” يمين “) – بزعامة المرحوم / مصطفي كامل مراد (أحد الضباط الأحرار) – أصدر أول صحيفة معارضة في مصر وهي جريدة الاحرار1977، لديه مقرات في كل محافظات الجمهورية، يملك 12 صحيفة ما بين يومية وأسبوعية وشهرية “الأحرار– الحقيقة – آفاق عربية – المواجهة – حديث المدينة – العامل المصري – الأخبار الزراعية- أخبار الصعيد – المدينة الحرة ـ الزملكاوية” – النور – أخبار الصباح “.

3- حزب التجمع الوطني التقدمي الوحدوي: تأسس عام 1976، ورئيسه الحالي د رفعت السعيد، وهو أحد أبرز الأحزاب اليسارية المصرية، تأسس الحزب على كاهل مجموعة من أصحاب التوجهات اليسارية بصفة عامة وهم الاشتراكيون والشيوعيون والناصريون والقوميون وبعض الليبراليين غير أن الشيوعيين كانوا في قلب المجموعة الداعية لإنشاء الحزب، يعتبر خالد محيي الدين المؤسس والزعيم التاريخي للحزب، ويقدر عدد أعضاءه ب22 ألف، يصدر الحزب جريدة الأهالي.

4- الحزب الوطني الديمقراطي : وهو الحزب الذي كان حاكما للبلاد، تأسس عام 1978، أنشأ الحزب الرئيس أنور السادات في عام 1978 بعد حل الاتحاد الاشتراكي العربي، وفي يوم 7 أغسطس 1978 اجتمعت الأمانة العامة للحزب الذي والاتفاق على تسميته بالحزب الوطني الديمقراطى، وتولى الرئيس الراحل أنور السادات رئاسته حتى اغتياله سنة 1981، ومنذ 1981 ترأسه رئيس الجمهورية حسني مبارك، وحتى رحيله عن الحكم في 11 فبراير 2011، وكان أمينه العام صفوت الشريف،و ينتمي للحزب مليون و900 ألف عضو، ويصدر الحزب جريدة الوطني اليوم.

انتخابات مجلس الشعب المصري عام 2010 شهدت الكثير من الطعون في صحتها والتي لم يفصل فيها القضاء بعد، إلا أن الشكوك الكثيرة بتلاعب الحزب الوطنى فى تزوير الإنتخابات أدت إلى مزيد من الاحتقان الداخلي في مصر والذي انفجر في يوم الغضب 25 يناير 2011 وأشعلت الجموع الغاضبة النيران في العديد من مقرات الحزب انتهاء بحريق مقره الرئيسي  في القاهرة مساء 28 يناير معلنا السقوط المعنوي للحزب، وسط موجة ارتياح كبيرة من جموع الجماهير المتظاهرة في الشوارع ضد سياسات الحزب التي دعوها بالمزيفة والكاذبة، وأعلن معها الإقالة الرسمية للحكومة التي كان يمثلها كبار أعضاء الحزب.

5- حزب الوفد الجديد : تأسس عام 1978، ورئيسه الحالي الدكتور السيد البدوي شحاتة، وهو حزب سياسي ليبرالي مصري، يعد حزب الوفد امتدادًا لحزب الوفد المصري القديم، وهو الحزب الحاكم في مصر قبل قيام ثورة 23 يوليو 1952 والتي قامت بتغيير نظام الحكم في مصر من النظام الملكي إلى النظام الجمهوري، وألغت الثورة في يناير 1953 الأحزاب السياسية المصرية، وحلت كل الأحزاب القائمة بما فيها حزب الوفد، ولم يعد الحزب إلى نشاطه السياسي إلا سنة 1978 في عهد الرئيس السادات بعد سماحه للتعددية الحزبية، وذلك على يد فؤاد سراج الدين، وقد اتخذ الحزب لنفسه اسم “حزب الوفد الجديد”، يهدف حزب الوفد إلى تحقيق العديد من المبادئ والأهداف أهمها إجراء إصلاحات سياسية واقتصادية واجتماعية داخل مصر وتعزيز الديمقراطية، وحماية حقوق الإنسان، ودعم دور الشباب، والحفاظ على الوحدة الوطنية بين المصريين.

6- حزب الأمة: تأسس عام 1982، ورئيسه الحالي يعيش أبو رجيعة، يتبنى الحزب أيديولوجية الاشتراكية أو ما تسمى “الديمقراطية الاشتراكية”، كما يتبنى الشريعة الإسلامية كمصدر رئيسي للتشريع، كما أن الحزب يدعم جهود تحقيق السلام مع إسرائيل.

7- حزب الخضر المصري: تأسس عام 1990، ورئيسه الحالي عبد المنعم علي  الأعصر، تم تأسيس الحزب بقرار من المحكمة الدستورية العليا، باعتبار أن برنامجه “الوصلة” يمثل بعد جديد في العمل السياسي المصري الذي يمثل فكر الخضر في مصر، ولهذا الحزب دور فعال في نشر الاهتمام بالقضايا البيئية بين المواطنين في جمهورية مصر العربية، بالإضافة لتقديم كوادر ونشطاء بيئيين ذوى شهرة محلية وعالمية عربية.

8- حزب الاتحاد الديمقراطي : تأسس عام 1990.

9- الحزب العربي الديمقراطي الناصري : هو الحزب الرسمي المعبر عن التيار القومى الناصري في مصر، تأسس الحزب بحكم المحكمة الإدارية العليا في 19 أبريل 1992 بعد رفض لجنة الأحزاب المصرية التابعة لمجلس الشورى الموافقة على إصدار ترخيص لقيام هذا الحزب.

10- حزب التكافل الاجتماعي : تأسس عام 1995، ورئيسه الحالي دكتور أسامة شلتوت، هو حزب سياسي يهدف إلى تحقيق التراحم المستند علي القوة الاقتصادية والقوة في الحق، بالإضافة إلى حرية تداول المعلومات وعدم التعتيم عليها، ومنع إيداع أموال المصريين بالبنوك الأجنبية خارج البلاد إلا بشروط يميزها القانون، والتكافل المصري بين جميع المصريين وذلك لاتفاق مصالحهم، الأجندة السياسية للحزب تتلخص في  حكم الشعب نفسه بنفسه، أحقية كل مواطن للترشيح لمنصب رئيس الجمهورية ويتم اختياره بناء علي الانتخاب المباشر من الشعب، و الانتخاب المباشر من الشعب لنائب رئيس الجمهورية ويكون في ورقة منفصلة عن ورقة رئيس الجمهورية، يتبني الحزب الانتخابات الفردية ويرفض الانتخابات بالقوائم.

11- حزب الوفاق القومي : تأسس عام 2000، ورئيسه الحالي دكتور رفعت العجرودي.، ويسعي الحزب لتحقيق ديمقراطية سليمة من خلال العدل الاجتماعي، والحوار الحر بعيداً عن الإرهاب والعنف والصراع الدموي وعن السيطرة الرأسمالية، والدعم، وحرية الوطن والمواطن، والمساواة والحريات العامة خصوصا حق المواطنين في إقامة منظمات المجتمع المدني، بما فيها الأحزاب.

12- حزب مصر 2000 : تأسس عام 2001، ورئيسه الحالي دكتور فوزي غزال، مبادئه، الشراكة الشعبية الكاملة في اتخاذ القرارات، ومواجهة الشعب بكافة الحقائق في جميع الأمور، والتنمية الشاملة في جميع المجالات، وتدعيم علاقات مصر بكل دول العالم.

13- حزب الجيل الديمقراطي : تأسس عام 2002، ورئيسه الحالي ناجي الشهابي، يبلغ عدد أعضائه 11249 عضوا، ويمتلك الحزب 16 مقراً فى العديد من المدن المصرية وهي القاهرة والجيزة والإسكندرية والمحلة والمنيا وسوهاج وطنطا والزقازيق وكفر الشيخ والإسماعيلية والقليوبية.

14- الحزب الدستوري الاجتماعي الحر: تأسس عام 2004، ورئيسه الحالي ممدوح القناوي، وهو حزب ليبرالي مدني ديمقراطي تأسس من أجل الدعوة إلى ترسيخ وتعزيز قيام الدولة المصرية علي أسس الشرعية الدستورية والديمقراطية الكاملة وسيادة القانون وكفالة الحقوق والواجبات والحريات والضمانات العامة وعدم الانتقاص من أي منها أو المساس بها والمساواة المطلقة في حقوق المواطنة بين أبناء الوطن ليكونوا جميعا مواطنين أحرار في وطن حر.

15- حزب الغد: تأسس عام 2004، ورئيسه الحالى المهندس موسى مصطفى موسى، وقد أسس الحزب أيمن نور ومجموعة من المصريين المعارضين لنظام الحكم تجاوز الخمسة آلاف، وكافح أيمن نور للموافقة من خلال لجنة شئون الأحزاب لخروج حزب الغد إلي النور ونجح بالفعل ولكن تم القبض عليه في قضية التوكيلات المزورة التي اتهمته بها الحكومة المصرية وقتها, وقد أدت الضغوط الخارجية وبخاصة الأمريكية إلى الإفراج عن أيمن نور.

16- حزب شباب مصر: تأسس عام 2005، ورئيسه الحالي أحمد عبد الهادي، وهو يهدف إلى، تعزيز دور الشباب المصري في التنمية الوطنية والشؤون السياسية، ووضع قوانين لتنظيم النمو السكاني، ومكافحة تأثيرات العولمة، وتعزيز التكامل الاقتصادي بين الدول العربية، وتشجيع الحوار والاحترام بين الثقافات المختلفة، وإجراء إصلاحات تربوية شاملة، ودعم البحث العلمي، وتنفيذ السياسات البيئية للتخفيف من حدة التصحر ونقص المياه.

17- حزب السلام الديمقراطي : تأسس عام 2005

18- حزب المحافظين : تأسس عام 2006، ورئيسه الحالي مصطفى عبد العزيز.

19- الحزب الجمهوري الحر : تأسس عام 2006، ورئيسه الحالي حسام عبد الرحمن.

20- حزب الجبهة الديموقراطية : تأسس عام 2007، ورئيسه الحالي الدكتور أسامة الغزالي حرب، يهدف الحزب إلى إشراك المصريين في الحياة السياسية والحزبية بعد عزوفهم الطويل عن المشاركة ويسعى إلى ضم هذه (الأغلبية الصامتة) إلى صفوفه، يسعى الحزب إلى إنشاء دولة مدنية ديمقراطية حقيقية ويرفضون الخلط بين الدين والسياسة ولذلك فإنهم كانوا يرفضون التعاون مع الحزب الوطني الديمقراطي، ويعترفون بجماعة الإخوان المسلمون ككتلة سياسية لها وزنها ولا يتعاملون معها على انها محظورة كما كان يدعى النظام السابق.

21- حزب الوسط المصري ويرأسه أبو العلا ماضي وهو منشق عن تنظيم الإخوان المسلمين، وقد حصل على حكم يسمح بتأسيسه وذلك في أعقاب ثورة 25 يناير ليصبح أول حزب يصرح له بعد الثورة، وهو حزب مصري ذو مرجعية إسلامية، أسسه مجموعة من قيادات الحركة الطلابية في السبعينات وقيادات النقابات المهنية المنتمين للتيار الإسلامي ومعظمهم كانوا أعضاء في جماعة الإخوان المسلمين ثم انفصلوا عنها عام 1996 وتقدموا لإنشاء حزب سياسي يحمل اسم (حزب الوسط) فتم رفضه ثم عاودوا التقدم مرة أخرى عام 1998 باسم (حزب الوسط المصري) فتم رفضه أيضا ثم كانت المحاولة الثالثة عام 2004 والتي شهدت انضمام المفكر الإسلامي الكبير الدكتور عبد الوهاب المسيري وكالعادة قوبل الطلب بالرفض من لجنة شئون الأحزاب مما جعل المؤسسين يتقدمون بطعن أمام محكمة الأحزاب ولكن جاء حكم المحكمة مخيبا للآمال أيضا برفض الحزب بالإضافة إلى 12 حزبا آخر دفعة واحدة وذلك بحجة عدم استيفاءها لمتطلبات إنشاء الحزب حسب التعديلات التي أجريت على قانون الأحزاب السياسية بالرغم من تقدم العديد من هذه الأحزاب بطلبات تأسيسها قبل إقرار هذه التعديلات.

أحزاب قانونية مجمد نشاطها بسبب التنازع على رئاستها

22- حزب العمل المصري: تأسس عام 1978، وكيل المؤسسين هو إبراهيم شكري, ورغم أنه تم الاتفاق على إبراهيم شكري رئيسا للحزب، إلا أنه لم يتم إلغاء التجميد الحزب، وهو حزب ذو توجه إسلامي، ويركز على البعد العربي، حيث لا يرى “تعارضا” بين العروبة والإسلام، ويعد الإسلام هو المرجعية الحاكمة في توجهاته وبرامجه، وهو يعلى من شأن قضية الاستقلال الوطني والقومي، ويرفض التبعية لما يصفه ب “الحلف الصهيوني – الأمريكي”, ويؤمن “بتحرير” كافة الأراضي العربية والإسلامية وعلى رأسها فلسطين والعراق وأفغانستان.

23- حزب مصر الفتاة : تأسس عام 1990، وكيل المؤسسين هو أحمد حسنين, والرئيس المؤقت الوصيف عيد الوصيف (تنازعا على رئاسة الحزب). حركة مصر الفتاة هي حركة سياسية قومية مصرية بدأت في 12 أكتوبر 1933 بقيادة أحمد حسين متأثرة بالحركات القومية في تلك الفترة، وظلت طوال عشرين عاما تحارب الاستعمار والإقطاع والرأسمالية المستقلة ونظام الحكم الفاسد مسترخصين أرواحهم ودمائهم وحرياتهم وأرزاقهم في سبيل تحقيق ما آمنوا به وكانت ثورة يوليو 1952 استمرار لكفاح مصر الفتاة وتحقيق لأهدافها، وقد كان جمال عبد الناصر أحد شباب مصر الفتاة كان هناك أيضا حسن إبراهيم وأنور السادات وحسين الشافعي وغيرهم من الضباط الأحرار كما اختارت ثورة يوليو 1952 بعد خريجي مدرسة مصر الفتاة أمثال فتحي نصار ونور الدين طواف وزراء في أول وزارة لها.

24- حزب العدالة الاجتماعية: تأسس عام 1993، وكيل المؤسسين محمد عبد العال, والرئيس المؤقت كمال حسين (تنازعا على رئاسة الحزب).

25- حزب الشعب الديمقراطي : تأسس عام 1992، وكيل المؤسسين هو أنور عفيفي، وتم تنشيط الحزب عام 2007 ورئيس الحزب حاليا أحمد الجبيلي، ويتبنى الحزب في برنامجه النظام الديمقراطي البرلماني، ويعتمد على الشريعة الإسلامية كمصدر رئيسي للتشريع، يصدر الحزب جريدة ناطقة باسمه هي جريدة شعب مصر.

أحزاب تحت التأسيس بعد ثورة 25 يناير2011

1-    حزب الحرية والعدالة: حيث أعلن الدكتور محمد بديع المرشد العام للإخوان المسلمين عن تأسيسه في الحادي والعشرين من فبراير 2011، بعد أيام من تنحي الرئيس مبارك، وكيل المؤسسين الدكتور محمد سعد الكتاتني رئيس الكتلة البرلمانية للإخوان المسلمين في مجلس الشعب 2005، وهو حزب ذي مرجعية إسلامية، ويتبنى أيدلوجية الإسلام السياسي، وأعلن الإخوان أن الحزب مفتوح للمسلمين والأقباط.

2- حزب مصر الحرة في 23 فبراير 2011 أعلن عبد الله الأشعل – مساعد وزير الخارجية المصري الأسبق- عن تأسيس حزب سياسي.

أحزاب وقوى غير معترف بها من الحكومة المصرية قبل ثورة 25 يناير 2011

ـ جماعة الإخوان المسلمون ويرأسها محمد بديع، وهي جماعة تدعو وتطالب بتحكيم شرع الله، والعيش في ظلال الإسلام، وهى جزء من تيار الإخوان المسلمين العالمي والفرع المؤسس لجماعة

ـ الحزب الشيوعي المصري الحزب الشيوعي المصري هو حزب سياسي ماركسي – لينيني تأسس عام 1922، ويعمل كحزب سري منذ عام 1924 وحتى يومنا هذا, وتمت إعادة تأسيسه في عام 1975 بعد أن تم حله في منتصف الستينات بقرار من قيادة الحزب في معتقلات الحقبة الناصرية والتي استمرت فترات اعتقال كوادر الحزب فيها إلى عشرة أعوام للعديد منهم وبعد مجهودات عدة تم إعادة التأسيس في عام 1975 وتمت إعادة برنامج الحزب ولائحته التنظيمية.

ـ حزب الاشتراكيين الثوريين

ـ حزب الكرامة ويرأسه حمدين صباحي وهو حزب قومي عربي مصري تحت التأسيس، شارك في إضراب 6 أبريل.

ـ  حزب الاصلاح والتنمية ويرأسه محمد أنور عصمت السادات

ـ الجماعة الإسلامية وتم تحويلها من النشاط العسكري إلى جمعية خيرية، جماعة إسلامية دعوية مسلحة، تعمل للدين من خلال الدعوة إلى الله والأمر بالمعروف والنهي عن المنكر والجهاد في سبيل الله نشأت في تلك المنظمة في مصر بأوائل السبعينيات من القرن العشرين تدعو إلى “الجهاد” لإقامة “الدولة الإسلامية” كما تراها، وإعادة “الإسلام إلى المسلمين”، ثم الانطلاق لإعادة “الخلافة الإسلامية من جديد”، واستخدمت الجماعة القتال في مصر ضد رموز السلطة وقوات الأمن المصري طوال فترة الثمانينيات وفترات متقطعة من التسعينيات، لكن بعد ضربات أمنية متلاحقة من قبل الأمن المصري والذي شمل اعتقال معظم أعضائها وضرب قواعدها، فان الجماعة حاليا ليست ذات أي وجود يذكر.

ـ جماعة التكفير والهجرة تسمي نفسها جماعة المسلمين وكان يتزعمها شكري مصطفى  وهي جماعة إسلام سياسي مصرية المنشأ تتبنى الإسلام السياسي، إنبثقت في أواخر الستينيات وإنتشرت في العديد من الدول وبرز اسم الجماعة بصورة ملفتة للنظر في عام 1977 حيث أصبح المهندس الزراعي المصري شكري مصطفي زعيما للجماعة وشكري مصطفى كان عضوا سابقا في حركة الإخوان المسلمين ولكنه إنتهج أسلوبا أكثر تشددا بعد إعدام سيد قطب, وكان محمد بويري الذي قام بإغتيال المخرج الهولندي ثيو فان كوخ في 2 نوفمبر 2004 عضوا في جماعة التكفير و الهجرة، وقد أطلقت الجماعة على نفسها اسم (جماعة المسلمين).

ـ جبهة انقاذ مصر تنظيم اخواني يعمل من لندن والمتحدث باسمه هو أسامة رشدي

ـ الحزب الليبرالي…حزب ليبرالي نشط يرأسه دكتور عماد سعدالله ويعمل من لندن، وهو حزب سياسي علماني وحركة ذات جذور تاريخية في مصر، وينطلق الحزب من محاولات سابقة في بدايات القرن العشرين من قـِبَل ناشطين مصريين مناهضين للاستعمار، لإعادة التأكيد على الهوية الإثنية المصرية، ويتأسس ذلك جزئيًا على الاستقلال الوطني وترسيم الاعتراف الرسمي بـاللغة الوطنية المحلية وهي اللهجة المصرية، وفي الوقت الحاضر، يسعى الحزب أيضًا لتحرير مصر من سيطرة القومية العربية ويدعو إلى فصل الدين عن السياسة ومعظم الشئون المدنية

One response to “الأحزاب في مصر

  1. هو الموقع ده مين اللي بيدافع عن مين وفين وليه وازاي

Leave a Reply

Fill in your details below or click an icon to log in:

WordPress.com Logo

You are commenting using your WordPress.com account. Log Out / Change )

Twitter picture

You are commenting using your Twitter account. Log Out / Change )

Facebook photo

You are commenting using your Facebook account. Log Out / Change )

Google+ photo

You are commenting using your Google+ account. Log Out / Change )

Connecting to %s